**   الجبهة الديمقراطية للملوك والرؤساء العرب: عليكم وقف الرهان على أوهام الحل الأميركي ـ الإسرائيلي ودعم الشعب الفلسطيني   **   كتلة الوحدة الطلابية ومركز واصل يكرمان اسر الشهداء والأسرى بجامعة القدس   **   اللقاء اليساري العربي الثامن يختتم أعماله في تونس ويصدر إعلاناً لمناصرة القضية الفلسطينية   **   طواقم عمل اميركية – اسرائيلية تبحث عن تفاهمات مشتركة حول الاستيطان في ظل غياب فلسطيني   **   الشاعر الشعبي عدنان يوسف فريحات في ذمة الله   **   جمعية الفكر الحر وتحت رعاية وزارة الثقافة تنظم أمسية شعرية فنية في خانيونس   **   المنتخب السعودي يقترب من حلم المونديال   **   نيمار يقود البرازيل للاقتراب من التأهل للمونديال..والأرجنتين تسقط في غياب "برغوثها"!   **   سنوات التيه والتهلكة: إلى متى؟   **   حماس والأمن المفقود   **   من وحي استشهاد مازن فقهاء   **   سرقة حجارة الأقصى   **   ابرز ما تناولته الصحف الدولية29/03/2017   **   أنباء عن إلغاء ملك المغرب مشاركته في القمة العربية   **   الخارجية الأمريكية تسمح لعائلات دبلوماسييها بالعودة إلى اسطنبول

«علامات الانحدار» تتزايد.. هل يطفئ الغرب أنواره؟

  • 2016-12-15
  • خالد عبدالله
  • عدد القراءات : 2210

«ظاهرة دونالد ترامب، وصعود القوميات الشعبوية، والفاشية، وعودة مبدأ الحماية التجارية، وتردي قيم الديمقراطية..». هذه هي علامات «الانحدار الغربي» كما حددها

ما يجمع بين التصويت البريطاني لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، وبين فوز دونالد ترامب بالرئاسة الأميركية، لا يقتصر على أنّ كلاً منهما يعدّ مؤشراً إلى

قبل أكثر من قرن ونصف القرن، ربط ماركس انتصار الثورة البروليتارية والاشتراكية، وتجاوز الأطر القومية، بنهوض العمال في الدول الأوروبية الأكثر تطوراً،

هل ما زال للاشتراكية الديموقراطية مستقبل؟

  • 2016-12-15
  • مصطفى اللباد*
  • عدد القراءات : 1871

مع الاتجاه اليميني الواضح للانتخابات الرئاسية الأميركية، تتوجه الأبصار من جديد إلى أوروبا حيث معقل الاشتراكية الديموقراطية للبحث عن جديد إنساني في

هذا الملحق

  • 2016-11-20
  • عدد القراءات : 1936

■ حين أعلن المجلس الوطني الفلسطيني في الجزائر، في 15/11/1988، إعلان قيام الدولة الفلسطينية (إعلان الإستقلال) إنما كان يعلن عن برنامج نضالي

الهدف الذي أفشلته السياسات الخاطئة

  • 2016-11-20
  • أشرف عبد الكريم
  • عدد القراءات : 2025

فرضت الانتفاضة الأولى نفسها بقوة في المشهد السياسي الاقليمي والدولي، وقبل ذلك في مسار العمل الوطني الفلسطيني. وبدا واضحا أن التداعيات المعقدة

هل كانت اتفاقات أوسلو «ترجمةً» أو استمراراً عملياً، في الممارسة السياسية والعمل الوطني الفلسطيني، لطموحات الفلسطينيين في قيام دولتهم المستقلة، كما جسدّها

أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بيانا سياسيا(15/11) لمناسبة مرور 28 عاما على صدور إعلان الاستقلال كعنوان للاجماع الوطني على

■ إذا كان إنقلاب حماس على السلطة الفلسطينية، وقع في 14/6/2007، فإن إنقلاب القيادة المتنفذة في م.ت.ف، على البرنامج السياسي الوطني الفلسطيني،

على أرض الرسالات السماوية إلى البشر، على أرض فلسطين ولد الشعب العربي الفلسطيني، نما وتطور، وأبدع وجوده الإنساني والوطني عبر علاقة عضوية، التي لا

بوستر انطلاقة الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين



تحت المجهر / معتصم حمادة

هو الذي يضمن الحقوق الوطنية والقومية كاملة للشعب الفلسطيني. هو الذي يوفر الحل الناجز للقضية الوطنية الفلسطينية. هو الذي يضمن وحدة الشعب الفلسطيني

البلاغ السياسي الصادر عن أعمال اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين [دورة الإنتفاضة الشبابية]

اقرأ في الملحق

■ دون أدنى شك، شكل المؤتمر السادس لدعم المقاومة والإنتفاضة في فلسطين، والذي عقد في العاصمة الإيرانية طهران، يومي 22 ـــــ23/2/2017، محطة سياسية

ابحث في الموقع