لم يثبُت حتى الآن أن أحداً من الدول الأوروبية والولايات المتحدة بأن لديهم نوايا جدية للقضاء على تنظيم داعش الذى هو فى حقيقة الأمر صنيعتهم وهم الممولون