غادر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين البلاد،  يوم الثلاثاء، متوجها إلى الكويت في مستهل جولة خليجية تقوده إلى البحرين.

وقالت نشرة رسمية صادرة عن الديوان الملكي الأردني، "غادر الملك عبدالله الثاني، اليوم الثلاثاء، متوجها إلى دولة الكويت في زيارة يلتقي خلالها مع الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، ومن الكويت يتوجه الملك عبدالله الثاني إلى العاصمة البحرينية المنامة".

وشهد الأردن خلال الأسبوعين الماضيين، موجة احتجاجات شعبية، رفضا لمشروع قانون ضريبة الدخل، الذي اعتبر صندوق النقد الدولي أن من شأنه تسديد عجز الموازنة العامة، وبالتالي المضي في برنامج التصحيح الاقتصادي.

وفور إعلان حكومة هاني الملقي عن بنود مشروع القانون وتسليمه لمجلس النواب، واجه الشعب الأردني القانون بالرفض ما دفع الحكومة لتقديم استقالتها، فكلف العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني وزير التربية عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة.