زار اتحاد لجان العمل النسائي ـ الإطار النسوي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين(4/6)، منزل عائلة الرفيقة الشهيدة رزان النجار في محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وقدمت أريج الأشقر مسؤولة الاتحاد في قطاع غزة، وعدد كبير من قيادة الاتحاد ورفيقات غزة والمحافظة في الاتحاد واجب العزاء لعائلة النجار وللرفيقة صابرين النجار والدة الشهيدة رزان، مسؤولة اتحاد لجان العمل النسائي في منطقة خزاعة جنوب قطاع غزة.

وكان الاتحاد النسائي قد خرج، في اليوم نفسه، بمسيرة حاشدة انطلقت من أمام شارع النجار، بمشاركة العشرات من النساء والرفيقات في اتحاد لجان العمل النسائي، صوب منزل عائلة النجار لتقديم واجب العزاء برحيل رفيقتهم الشهيدة.

بدورها ألقت أريج الأشقر كلمة في خيمة العزاء تحدثت فيها عن مدى الشجاعة والإرادة القوية التي كانت تتسلح بها الشهيدة رزان وجرأتها التي تقدمت من خلالها الصفوف الأولى للمُسعفين، لكي تصل إلى المناطق القريبة من السياج الفاصل مع الاحتلال لنقل الجرحى وتضميد جراحهم، حتى أصبحت أحد أعلام المسعفين في المنطقة الجنوبية.

وطالبت الأشقر منظمة الصحة العالمية، وأطباء بلا حدود، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، والأطر الصحية، إلى عدم التغاضي عن هذه الجريمة، وملاحقة المتورطين فيها، وإجبار الاحتلال على احترام المعاهدات الدولية الخاصة بعمل الأطباء والمسعفين.