وجاء في الاستطلاع الذي أجرته منظمة "الطلاب اليهود في فرنسا"، أن المواطنين الفرنسيين يؤمنون بأن الحركة الصهيونية هي منظمة دولية؛ هدفها التأثير على المجتمع الدولي وصبغه بالطابع اليهودي، وهو الاستطلاع الذي اشترك فيه ما يزيد عن 1700 فرنسيا، يؤمن 11 % منهم بأن الصهيونية ذات أيديولوجيا عنصرية.

وذكرت الصحيفة العبرية، أن 26% ممن أجري عليهم الاستطلاع يؤيدون فرض المقاطعة الدولية على إسرائيل، وأن هذه المقاطعة حقيقية في كونها مؤثرة على تل أبيب، وأكثر من 38% يرون أن إسرائيل أنشأت على فكرة معاداة السامية، و57% يعتقدون أن إسرائيل تمثل تهديدا حقيقيا في منطقة الشرق الأوسط، والكثيرون لا يرونها دولة ديمقراطية أو دولة علمانية.