أفادت وسائل إعلام إيرانية بأن أول لقاء من نوعه منذ 15 عاما عقد أمس في إسطنبول التركية بين الرئيس الإيراني حسن روحاني والملك الأردني عبد الله الثاني.

وأكدت وكالة "تسنيم" الإيرانية أن اللقاء الوجيز عقد على هامش القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي الخاصة بتطورات القضية الفلسطينية، دون كشف عن المواضيع التي بحثها الزعيمان.

ولم يلتق زعيمي الجمهورية الإسلامية والمملكة الهاشمية منذ 15 عاما، على خلفية بروز خلافات بين الدولتين، حيث كان الأردن يدعم حكومة صدام حسين في الحرب بين العراق وإيران (حرب الخليج الأولى 1980-1988).

وفي السنوات الأخيرة انتقدت إيران دعم عمّان للمعارضة المسلحة في سوريا، بينما اتهم الملك عبد الله طهران بالتدخل في شؤون دول المنطقة.