تقدمت قائمتين على رأس نتائج الانتخابات التشريعية فى العراق،على لائحة رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى المدعوم من المجتمع الدولى.

وحل تحالف "سائرون" الذى يجمع الصدر والحزب الشيوعى على أساس مكافحة الفساد، فى المرتبة الأولى فى ست محافظات من أصل 18، وثانيا فى أربع أخرى.

وأكدت المفوضية على أن تحالف سائرون حصل على المركز الأول في بغداد بـ 413638 يليه الفتح بـ233298 ثم دولة القانون بـ211243 والوطنية بـ204686 والنصر بـ 194 ألف، وتحالف القرار العراقي بـ 94 ألف، وتيار الحكمة بـ 94 ألف.

وفي محافظة الأنبار تقدمت قائمة الأنبار هويتنا بـ 125 ألف، يليه الوطنية بـ 56 ألف، ثم القرار العراقي بـ 50 ألف وعابرون بـ 46 ألف، والنصر بـ 40 ألف. أما في محافظة واسط، فقد فاز سائرون بالمركز الأول بـ 94 ألف يليه الفتح بـ 61 ألف ، ثم النصر بـ 51 ألف، وتيار الحكمة بـ 49 ألف.

وفيما يلي عدد المقاعد التي حصلت عليها القوائم والتحالفات الرئيسية :

ائتلاف النصر بزعامة حيدر العبادي 41 مقعداً

تحالف سائرون نحو الإصلاح المقرب من مقتدى الصدر 37 مقعداً

تحالف الفتح بزعامة هادي العامري الممثلة للحشد الشعبي 34 مقعداً

ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي 24 مقعداً

تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم 17مقعداً

تحالف القرار العراقي بزعامة اسامة النجيفي 26 مقعدا.

الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني 25 مقعدا

ائتلاف الوطنية بزعامة اياد علاوي 20 مقعدا.

تحالف الديمقراطية والعدالة بزعامة برهم صالح 12 مقعدا

الاتحاد الوطني الكردستاني 12 مقعدا

حركة التغيير الكردية حصلت 11 مقعدا

وقالت مفوضية الانتخابات أنها ستعلن رسميا عن نتائج الانتخابات النهائية خلال يومين وأوضح مدير العمليات في المفوضية صفاء الجابري ان اعلان النتائج الاولية للانتخابات سيكون خلال الساعات المقبلة واعلان النتائج النهائية في مدة يوم او يومين .

وتجمع أنصارهم الذين يتظاهرون أسبوعيا ضد الفساد منذ العام 2015، حاملين صور الصدر ومطلقين الألعاب النارية فى وسط بغداد للاحتفال "بالنصر على الفاسدين" و "المرحلة الجديدة للشعب العراقي"، بحسب ما قال زيد الزاملى (33 عاما) لوكالة فرانس برس.

أما تحالف "الفتح" الذى يضم فصائل الحشد الشعبى التى لعبت دورا حاسما فى دعم القوات الأمنية لدحر تنظيم الدولة الإسلامية، فحل أولا فى أربع محافظات، وثانيا فى ثمان أخرى.

بالنسبة إلى العبادى، المدعوم من التحالف الدولى، فحل خلف "الفتح" و"سائرون" فى جميع المحافظات ما عدا نينوى، وكبرى مدنها الموصل التى أعلن العبادى "تحريرها" فى يوليو الماضي.

وأعلنت المفوضية العليا للانتخابات أن نسبة المشاركة فى الاقتراع بلغت 44,52 فى المئة، وهى الأدنى منذ بدء الانتخابات متعددة الأحزاب فى العام 2005.