قال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع اليوم الثلاثاء، المقاومة الفلسطينية التي استطاعت أن تحرر المئات من الأسرى قادرة أن تحرر كل الأسرى.

وأضاف القانوع في تصريحٍ صحفي مقتضب، أنّ تحرير الأسرى واجب شرعي ووطني وقضيتهم على رأس الأولويات.

يشار إلى أن، اليوم السابع عشر من نيسان يصادف يوم الأسير الفلسطيني، حيثُ تعتقل سلطات الاحتلال الإسرائيلي، قرابة (6500) فلسطيني، من بينهم (350) طفلاً، و(62) امرأة، من بينهن (21) أم، وثماني فتيات قاصرات، إضافة إلى (6) نواب في المجلس التشريعي الفلسطيني.