أعلنت شركة مصافي عدن الحكومية، الأحد، عن طرح مناقصتين لشراء 120.6 ألف طن متري من مشتقات الوقود للسوق المحلية، ومحطات توليد الطاقة الكهربائية.

وحسب وكالة "سبأ" اليمنية الحكومية، تضمنت المناقصة الأولى شراء 20 ألف طن متري من مادة الديزل (السولار)، و20 ألف طن متري من البنزين، للسوق المحلية ، بينما المناقصة الثانية، تضمنت شراء 56.6 ألف طن متري من مادة الديزل، و24 ألف طن متري من المازوت لتموين محطات توليد الكهرباء".

ونصت شروط المناقصتين، بأن تقدم العروض بالدولار الأمريكي لكل طن متري من جانب الشركات المؤهلة لدى شركة مصافي عدن وبسعر ثابت.

وتشمل العروض، توصيل الكميات إلى خزانات الشركة الواقعة جنوب البلاد، وأن يتحمل المورد أية متطلبات مالية حكومية وأية رسوم متعلقة بالضرائب، أو الجمارك إضافة إلى أية التزامات أخرى "لم تسمها".

كذلك، ذكرت الشركة أن "السداد سيتم خلال شهر بعد ضخ الكميات إلى خزانات مصافي عدن، في حين سيتم فتح المظاريف في مبنى الإدارة المركزية للشركة، في الساعة العاشرة من صباح يوم الأحد الموافق 18 مارس/ آذار الجاري".

ويجدر الإشارة إلى أنه منذ أشهر، تواجه العديد من المحافظات اليمنية نقصاً في الوقود؛ أدى إلى ارتفاع أسعاره بشكل غير مسبوق، وتسبب بارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية الأخرى