قال سلطان أبو العينين، عضو اللجنة المركزية السابق لحركة فتح، مسؤولها السابق في لبنان، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يحاول منع وجود حالة الرعب على الحدود مع لبنان.

وبين أبو العينين، لـ"الأناضول"، أن التصعيد الإسرائيلي مع سوريا، يستهدف جلب تدخل أمريكي لفرض معادلة جديدة، في جنوب لبنان ومنطقة الجولان.

وذكر أن استمرار إسرائيل في إقامة جدار على الحدود اللبنانية، هو "استفزاز للبنانيين ولن يقبلوا به".

وأشار أن " التحريض الإسرائيلي المستمر ضد سوريا ولبنان وحزب الله، هو محاولة لمنع تمدد الوجود الإيراني نحو جنوب لبنان، وفي الجولان".

واستبعد أبو العينين أن تتفاقم الأمور إلى حالة حرب، لكنه توقّع اندلاع مواجهة لا يمكن التكهن بحدودها ونوعيتها ومداها، بحسب قوله