من كل جانب تحاصرني الأحزان

سمفونية وجع يعزفها قلبي

ومن جرحي الألحان

أحاول أن أحبس الدمعة في عيني

لكنها تنتصر عليً

رغما عني تنهمر ألماً وأشجان

تكاد تقتلني ... تمزقني ألما

تهزمني وتنهمر خُلجان

*****

فلمتي سنبقي ضحايا

لعبث فاسد وجبان

وطني مذبوح

بالدم يكتب البيان

يشكو قادة عهر

يتاجرون بثمن بخس بالإنسان

شباب يضيع بؤساً وقهراً

كالورود تتساقط ويحرق البستان

*****

قيادات صامتة

كأنهم حجارة وأوثان

ضمائرهم ميتة

يتاجرون بأوجاعنا بأبخس الأثمان

يعيشون حياتهم الرغيدة

وشعبهم يموت ولا يملك ثمنا للأكفان

فاصرخ يا شعبنا

فقد حان أن تنتصر الأوطان