جنون نيرون
من كان يدري أن نصل إلى زمن
يُكثر فيه من لا يملكَ ليُنعم على من لا يستحق
وكأن المأساةَ تُبعثُ على مسرحٍ جديد
جمهوره كل عميل
جعل كرسيه مداساً لنعل نيرون
تباً لكم بل قل تعساً لكم
حين عرفتم أنكم
لا تصلحون إلا لدور الغانيات
أسدلوا الستائر 
وأنعموا بغزو سيدكم 
فأنتم لها في كل حين
توسلوا لسيدكم توسلوا
لا لوم عليكم إن ضاعت فلسطين
فقد خانها أجدادكم من قبل
أَثقلّ وزركم؟!
خونوا فلسطين لا يهمكم
وأبحثوا في كل الحاويات
عن تاريخ يصنع مجدكم
أهنئكم !!
جُن نيرون وسيحرق مدنكم
فماذا أنتم فاعلون؟
توسلوا ... توسلوا
لا لوم عليكم
إن هانت نسائكم
وساقت الذلَ إلى عروشكم
هنيئاً لكم
فنيرون هو عزكم وعزائكم
واسجدوا للنار مع نيرون
علّها تُدمرَ المسجدَ وتشفي غِلكم
وزيّفوا مجد سليمان وبلقيس والهدهدَ
وأكثروا من خرافتكم
واذبحوا إن شئتم بقرة
فهي أمكم
لعلها ترتاح من نجاساتكم
هيكلهم المزعوم 
مثل ملككم زائل
وسيصدق السيفُ في رِقابكم.