طالب مدير مركز الأسرى للدراسات الدكتور رأفت حمدونة اليوم السبت الكل الفلسطينى والمؤسسات الحقوقية والانسانية والفاعلة في مجال الأسرى بأهمية الضغط على الاحتلال بكافة الوسائل الممكنة للتجاوب مع مطالب الأسرى الثلاثة المضربين عن الطعام ، والمرشحة حالتهم الصحية للتدهور في ظل تجاهل إدارة مصلحة السجون لمطالبهم .

وقال د. حمدونة أن هناك ثلاثة من الأسرى يواصلون اضرابهم المفتوح عن الطعام بحالة صحية صعبة وهم " الأسير حسن شوكة المضرب عن الطعام منذ  31 يوما  ، والأسير حمزة بوزية المضرب منذ 26 يوما ، والأسير باجس نخلة والمضرب منذ  5 أيام  .