أعلنت حركة حماس وبشكل رسمي موافقتها على حل اللجنة الادارية لشئون قطاع غزة، وتمكين حكومة التوافق من ممارسة مهامها في قطاع غزة، واجراء الانتخابات العامة، والاستجابة لدعوة مصر باجراء الحوار مع حركة فتح والاتفاق على آليات التنفيذ فوراً.

وجاء في البيان من الناطق الرسمي بأسم حركة حماس، حسام بدران:

"استجابة للجهود المصرية الكريمة، بقيادة جهاز المخابرات العامة المصرية والتي جاءت تعبيراً عن الحرص المصري على تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام، وحرصاً على تحقيق أمل شعبنا الفلسطيني، بتحقيق الوحدة الوطنية، فإن حركة حماس تعلن:

أولاً/ حل اللجنة الإدارية في قطاع غزة.

ثانياً/ دعوة حكومة الوفاق للقدوم إلى قطاع غزة؛ لممارسة مهامها والقيام بواجباتها فوراً.

ثالثاً/ الموافقة على إجراء الانتخابات العامة.

رابعاً/ استعداد الحركة لتلبية الدعوة المصرية للحوار مع حركة فتح، حول آليات تنفيذ اتفاق القاهرة 2011 وملحقاتها، وتشكيل حكومة وحدة وطنية في إطار حوار تشارك فيه الفصائل الفلسطينية الموقعة على اتفاق 2011م كافة".