اكتسح فريق مانشستر سيتي ضيفه ليفربول بخماسية نظيفة مساء السبت على ملعب "الاتحاد"، في افتتاح الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتقدَّم مانشستر سيتي في الدقيقة 25 عبر مهاجمه الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، الذي انفرد بالحارس سيمون مينيوليه بعد تمريرة بينية من البلجيكي كيفن دي بروين، ليراوغه قبل أن يودع الكرة في الشباك الخالية.

واستفاد السيتي كثيرًا من طرد نجم ليفربول، السنغالي ساديو ماني، بالدقيقة 37 إثر لعبة خطيرة بحق الحارس البرازيلي إيدرسون الذي خرج من الملعب مصابًا ليدخل مكانه التشيلي كلاوديو برافو.

وعزز السيتي تقدمه في الوقت بدل الضائع للشوط الأول عبر البرازيلي جابريال خيسوس الذي وضع الكرة برأسه في المرمى من عرضية دي بروين.

وعاد اللاعب نفسه ليحرز الهدف الثاني له، والثالث لفريقه في الدقيقة 53، بعد لعبة مشتركة وتفاهم واضح مع أجويرو.

ولم يقدر ليفربول على شن هجمات خطيرة على مرمى السيتي الذي أضاف هدفًاً رابعًا بالدقيقة 77 عن طريق البديل الألماني ليروي ساني الذي استفاد من تمريرة قصيرة من الظهير الأيسر الفرنسي بنجامين ميندي.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع أجهز ساني على ليفربول بالهدف الثاني له بعد تسديدة لولبية من خارج منطقة الجزاء.

ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى10 نقاط في المركز الثاني، أما ليفربول فتجمد رصيده عند 7 نقاط بالمركز السابع.

بدوره، انتزع تشيلسي "حامل اللقب" فوزًا ثمينًا على مضيفه ليستر سيتي بهدفين لواحد، في المباراة التي جمعت آخر بطلين "للبريميرليج".

وسجل ثنائية تشيلسي ألفارو موراتا، ونجولو كانتي بالدقيقتين 41، و50 على التوالي، بينما أحرز جيمي فاردي هدف ليستر الوحيد من ركلة جزاء بالدقيقة 62.

ورفع تشيلسي رصيده إلى 9 نقاط في المركز الثالث، بينما يقبع ليستر سيتي على حافة دائرة الهبوط برصيد 3 نقاط بالمركز 17.

وتعثر مانشستر يونايتد للمرة الأولى بالدوري هذا الموسم، بتعادله مع مضيفه ستوك سيتي بهدفين لمثلهما، على ملعب "بيت 365".

ووقف ستوك سيتي نداً قوياً لخصمه العريق، وكان الأكثر خطورة في فترات عديدة من المباراة، ليرغم اليونايتد على التعادل الأول في المسابقة، بعد 3 انتصارات متتالية.

وارتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى 10 نقاط، وبقي متصدرا بفارق الأهداف عن الجار مانشستر سيتي، أما ستوك سيتي فرفع رصيده إلى 5 نقاط بالمركز العاشر.

واستعاد أرسنال توازنه، وحصد فوزاً سهلاً على حساب ضيفه بورنموث بثلاثية دون رد، في ملعب "الإمارات".

ورفع أرسنال رصيده إلى 6 نقاط في المركز التاسع، وظل بورنموث بلا نقاط بالمركز 19 وقبل الأخير.

وخطف المهاجم داني ويلبيك الأضواء، وسجل هدفين في الدقيقتين السادسة، و50 على الترتيب، كما أحرز لاكازيتي الهدف الثاني "للجانرز" في الدقيقة 28، ليتجاوز الفريق آثار الهزيمة القاسية أمام ليفربول بالجولة الماضية برباعية دون رد.

وفي مباريات أخرى، فاز توتنهام هوتسبير على إيفرتون بثلاثية نظيفة، وبرايتون على وست بروميتش ألبيون بثلاثية لهدف، وواتفورد على ساوثهامتون بهدفين نظيفين.