كشفت المجموعة المسئولة عن وضع معايير المنفذ والناقل المتسلسل العالمى Universal Serial Bus عن إصدار جديد يوفر سرعة نقل عالية للبيانات تصل إلى ضعف السرعة الحالية، وفيما يلى نرصد مجموعة من الحقائق المميزة عن هذا المعيار الجديد كما يلى:

- يحمل الإصدار الجديد اسم USB 3.2.

- يتيح الإصدار الجديد USB 3.2 نقل ما يصل إلى 20 جيجا بايت/ الثانية.

-يمكن للإصدار الجديد الوصول لهذه المعدلات بسبب الأسلاك الجديدة التى تأتى مع معظم الأجهزة المحمولة الجديدة.

- تحدد تقنية USB 3.2 كم البيانات التى يجرى نقلها من خلال الأسلاك.

- لن يصل أول جهاز يدعمUSB 3.2 قبل 18 شهر وفقا لما قاله رئيس مجموعة USB-IF المسئولة عن وضع معايير USB.

- رغم ما توفره تقنية USB 3.2 ، إلا أنها لا تزال اقل من قوة منفذ Thunderbolt من شركة إنتل والذى يوفر سرعة نقل للبيانات تصل إلى40 جيجابايت/الثانية.