حذرت المخابرات التركية من هجمات محتملة لتنظيم داعش الإرهابي، أمس الثلاثاء، على السفن الحربية الروسية التي تمر عبر مضيق البوسفور في اسطنبول.
ووفقا لموقع "زفيزدا"، نقلا عن وسائل إعلام تركية، أفادت المخابرات التركية بأن هناك ما يقرب من 146 موقعا تم تحديدها، يمكن لداعش شن هجمات صاروخية منها ضد السفن الروسية لذلك تم تشديد الأمن والحراسة في هذه النقاط.

وقد تلقت وحدات الاستخبارات معلومات تفيد بأن داعش قد يخطط لمهاجمة السفن الحربية الروسية بصواريخ وأسلحة طويلة المدى، وبدأت بتفحص المواقع التي قد تستخدمها.

وفور الحصول على تلك المعلومات، قامت السلطات التركية باتخاذ بعض الاجراءات لتوفر الحماية الجوية والبحرية للسفن الروسية أثناء مرورها عبر المضيق، حيث ترافق السفن مروحيات تابعة للشرطة وقاربان عسكريان كإجراء وقائي ضد الهجمات.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا اتخذت إجراءات أمنية إضافية على مضيق البوسفور لمنع اندلاع توترات جديدة بين تركيا وروسيا.