وصفت وزارة الخارجية الأمريكية، لقاء مبعوث الرئيس دونالد ترامب لشؤون المفاوضات الدولية جيسون غرينبلات، بالرئيس الفلسطيني محمود عباس بـ"الإيجابي".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي الثلاثاء، عقده المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية مارك تونر، بحسب مراسل الأناضول.

وقال تونر، إن اللقاء بين الجانبين "كان إيجابياً وتضمن محادثات موسعة عن الوضع الحالي".

ولفت إلى أن كلا الطرفين بحثا سبل تحقيق تقدم باتجاه السلام، وبناء القوات الأمنية الفلسطينية و"جهود وقف التحريض"، دون تفاصيل.

ورفض تونر، الرد على تقارير إعلامية تحدثت عن تحذير غرينبلات لعباس، من نية الكونغرس الأمريكي قطع المساعدات الأمريكية إلى الفسطينيين "مالم يوقف التحريض بشكل نهائي".

وفي وقت سابق اليوم، أعرب الرئيس الفلسطيني، عقب لقائه غرينبلات، عن إيمانه بإمكانية التوصل إلى "سلام تاريخي" بقيادة ترامب، وهو ما سيعزز الأمن في جميع أنحاء المنطقة.

وأكد أن الخيار الاستراتيجي للفلسطينيين هو تحقيق حل الدولتين.