• تمثلت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بوفد قيادي ترأسه نائب الأمين العام فهد سليمان وضم عضوي المكتب السياسي للجبهة علي فيصل ومعتصم حمادة، كما ضم الرفيق عدنان يوسف (أبو النايف) عضو لجنتها المركزية الذي كان في الوقت نفسه عضواً في وفد قيادة م.ت.ف في لبنان. وقد أجرى الوفد سلسلة مشاورات ولقاءات كان أهمها مع السيد علاء بروجوردي، رئيس لجنة الأمن القومي والشؤون الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، والشيخ نعيم قاسم نائب الأمين العام لحزب الله اللبناني، والنائب اللبناني إميل رحمة. كما شهد الوفد نشاطاً إعلامياً عبر لقاءات مع العديد من الفضائيات العربية والدولية، والإذاعات، كان أهمها فضائية الميادين والعالم. كما شارك أعضاء الوفد في أعمال لجنة المقاومة واللجنة البرلمانية ولجنة صياغة البيان الختامي.

• تمثلت المقاومة بالوفود التالية: حركة الجهاد، حركة حماس، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الجبهة الشعبية ــــ القيادة العامة، فتح/الإنتفاضة، جبهة النضال الشعبي، منظمة الصاعقة، جبهة التحرير الفلسطينية. وقد لوحظ تغيب  وفد حركة فتح، أما سليم الزعنون فقد حضر بصفته رئيساً للمجلس الوطني الفلسطيني كما حضر فتحي أبو العردات عضو المجلس الثوري للحركة بصفته أمين سر فصائل م.ت.ف في لبنان.